قتال ضارٍ بين الجيش والجنوب قرب “هجليج”

10 أبريل 2012 | صحيفة السودان

أعلنت القوات المسلحة السودانية عن معارك ما زالت مستمرة وقتال ضارٍ مع الجيش الشعبي وقوات تتبع لحكومة دولة الجنوب على حدود السودان الجنوبية باتجاه مدينة هجليج.

وقال الجيش السوداني في بيان ممهور بتوقيع ناطقها الرسمي؛ العقيد الصوارمي خالد سعد، تحصلت عليه (smc)، إن اعتدءات لقوات غاشمة تتبع لدولة جنوب السودان على السودان باتجاه مدينة هجليج تحركت من عناصر الجيش الشعبي والمرتزقة من داخل دولة جنوب السودان، يتقدمها الحقد وسوء النية والرغبة المتجذرة في تواصل الحرب.

وأكد الصوارمي أن المعارك لا تزال حامية الوطيس ولم ينجل موقفها بعد.

وقال البيان “إن الاعتداء يأتي تجاوباً للرغبات المتصلة لرئيس دولة جنوب السودان؛ سلفاكير ميارديت، وآماله في استمرار أمد الحرب بين السودان ودولة جنوب السودان بما يكرس لقطيعة تدوم واعتدت قوات غاشمة تتبع لدولة جنوب السودان على حدودنا الجنوبية باتجاه مدينة هجليج”.

وقال الصوارمي في بيان للشعب السوداني “إن هزيمة الحركة الشعبية في أبيي وجنوب النيل الأزرق وجنوب كردفان لم تكن رادعاً لها لإيقاف نواياها العدوانية البغيضة، فبينما لا تزال المعارك الآن حامية الوطيس ولم ينجل موقفها بعد فإن قواتكم المسلحة الباسلة المظفرة تعدكم بنصر جديد على من أسماهم فلول الغدر والخيانة في معركة سيدفع ثمنها كل من سولت له نفسه التعدي على مقدرات البلاد”.

اس ام سي

تعليقات الفيسبوك

1 نجمة2 نجمتان3 نجوم4 نجوم5 نجوم (3 تصويت, المتوسط: 5.00 من 5)
Loading...





كتبه في يوم 10 أبريل 2012. تحت تصنيف الأخبار, الأخبار المحلية.

5 تعليق على “قتال ضارٍ بين الجيش والجنوب قرب “هجليج””

  1. مازالت الإنقاذ الهذيلة تفرط في ما تبقي من السودان لا نامت أعين المؤتمر الوطني الجبان إذهبوا غير مأسوف عليكم أو فليستلم السلطة عسكري من الجيش السوداني لا يعرف الذل والمهانة والخنوع والجبن

  2. باذن الله سوف تنتصر يا سوداننا الحبيب …. وربنا يهزم اعدائنا شر هزيمه وينال منال درس لن ينسوه ابدا … واتمنى قواتنا الباسلة الدخول الى اراضيهم حتى يعرفوا بأننا بامكاننا اعادة الجنوب مرة ثانية لنا ……

  3. البلد فيها خيانة… البلد فيها خيانة… البلد فيها خيانة…

    الامور كلها غلط.. البلد فيها خيانة…

    تصرفات الرئيس … البلد فيها خيانة…

    تصرفات المسئولين… البلد فيها خيانة…

    تصرفات الدبلوماسيين … البلد فيها خيانة…

    البلد فيها خيانة…
    البلد فيها خيانة…
    البلد فيها خيانة…
    البلد فيها خيانة…
    البلد فيها خيانة…

  4. سودانية علی السکين

    بأذن الله سوف ننتصر فلابد لصاحب الحق ان يسترد حقه سيرو يأسود السودان ونحن معکم بقلوبنا

  5. مبارك ابراهيم

    من ارضي الناس بسخط الله اسخط الله عليه واسخط عليه الناس؟ هذا هو متمه في نيفاشامن اتفاقيه باهته ضيعه بسببا الدين والاخلاق والقيم الاسلاميه السمحاوضاع الموال الطائله سته سنه٠يشربون من دماء عروقنااخذوالسلح وتهيؤ لقتالنا وهاهي النتيجه

التعليق مغلق

الأخبار المحلية

الحكومة: ضحايا الإحتجاجات من المدنيين والنظاميين 19 من القتلى وإصابة 406

قال المتحدث باسم الحكومة السودانية، بشارة جمعة أرور، إن جملة الوفيات التي حدثت خلال الأحداث الأخيرة التي شهدتها عدة ولايات…

27 ديسمبر 2018 / لا تعليق / التفاصيل

الخارجية الأمريكية تنصح رعاياها بـ”إعادة النظر” في السفر إلى السودان

جددت الخارجية الأمريكية يوم الخميس دعوتها لرعاياها بإعادة النظر في السفر إلى السودان بسبب “الإرهاب والاضطرابات” التي تشهدها البلاد. وأشارت…

27 ديسمبر 2018 / لا تعليق / التفاصيل

البشير: القوى الكبرى تبتز الدول العربية والإسلامية سياسيا واقتصاديا

الخرطوم – أشار الرئيس السوداني عمر البشير إلى المخاطر والتهديدات التي تتعرض لها الدول العربية والإسلامية ومحاولات ابتزازها اقتصاديا وسياسيا…

27 ديسمبر 2018 / لا تعليق / التفاصيل

قرار بأيلولة وزارة التعاون الدولي لوزارة المالية

الخرطوم – أصدر رئيس مجلس الوزراء القومي معتز موسى قرارا بأيلولة العاملين والأصول الخاصة بوزارة التعاون الدولي السابقة الى وزارة…

27 ديسمبر 2018 / لا تعليق / التفاصيل

تشديدات أمنية بالخرطوم وولايات أخرى لمواجهة الاحتجاجات

شهدت العاصمة الخرطوم وولايات سودانية انتشارا أمنيا لمواجهة الاحتجاجات ضد تردي الأحوال المعيشية، سقط فيها قتلى وجرحى. بينما يجري اليوم…

27 ديسمبر 2018 / لا تعليق / التفاصيل

مصر والسودان يعلنان الاتفاق بشأن البحر الأحمر والالتزام باتفاقية 1959

توجه وزير الخارجية المصري سامح شكري ورئيس المخابرات العامة اللواء عباس كامل إلى الخرطوم، اليوم الخميس، للمشاركة في الاجتماع الرباعي…

27 ديسمبر 2018 / لا تعليق / التفاصيل

بحث في الإرشيف

ابحث حسب التاريخ
ابحث حسب التصنيف
ابحث في قووقل

تسجيل الدخول | تصميم عدن النيل

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close