سفير إثيوبيا بالخرطوم: سد الألفية يفيد السودان ومصر ولا نسعى للحرب

28 أبريل 2012 | صحيفة السودان

قال السفير الإثيوبي بالخرطوم، بادى زمو، إنه تم الآن التغلب على الشكوك المتعلقة بقضية مياه النيل بين بلاده وكل من السودان ومصر، وإن التفاهم المشترك وصل إلى درجات أبعد بين الدول الثلاث.

وأشار السفير، في حديث لصحيفة «الصحافة»، الصادرة بالخرطوم السبت، إلى أهمية «سد الألفية» وفائدته بالنسبة لكل من الخرطوم والقاهرة، موضحًا أن السودان وإثيوبيا سيستفيدان معاً من المياه، ونوه بأن السد من شأنه أن يمنع الفيضانات وتبخر المياه وتراكم الطمي، وهو ما سيجعل السودان يستفيد من عملية جريان المياه طوال العام دون توقف، ومصر ستستفيد أيضاً من ذلك.

وأضاف أنه عند اكتمال بناء السد سينخفض الطمي في خزان الروصيرص من 4.3 مليون متر مكعب إلى 9.1 مليون متر مكعب ، وفي خزان سنار من 900 إلى 300 مليون كيلو متر، مشيرا إلى أن زيادة الطمي تقلل من كمية المياه الواردة إلى الخزانين، وتعطل عملية إنتاج الكهرباء، وأن كميات المياه، التي كانت تضيع على السودان بفعل التبخر ستقل، بسبب حفاظ السد على المياه وتقليله التبخر.

وأشار السفير لمسألة أخرى تتصل بهذا السد، وهى أن تكلفة الميجاوات الواحد فقط من الكهرباء بالسعر الدولي 52 مليون دولار، فيما ستبلغ في هذا السد 5.1 مليون دولار.

وعما إذا كانت المخاوف المصرية قد زالت تماما، قال السفير الإثيوبي بالخرطوم، إنها «لم تعد كالسابق أبدا، فقد قلت حدتها بدرجة كبيرة، ونحن نعمل مع المصريين لمعالجة هذه القضية».

وأشار إلى تشكيل لجنة فنية ثلاثية إثيوبية سودانية مصرية لدراسة تأثيرات سد الألفية، وأوضح أن بلاده قبلت بذلك حتى يعلم الجميع بأنه لا يلحق أضراراً بأحد، وهذا قد ساعد في خلق تعاون وتفاهم مشترك .

وعن كيفية تمويل بناء السد، قال إنه تم الارتكاز في المشروع على التمويل الشعبي، حيث طرحت صكوك على الناس في إثيوبيا بفئات مختلفة قيمة أدناها 50 دولاراً أمريكيا، وتدافع الشعب للمشاركة في إنجاح المشروع، وطرحت ذات الصكوك على الشعب الجيبوتي، وكانت حصيلة بيعها مليون دولار أمريكي، وتم طرح الصكوك في السودان عبر موقع السفارة الإثيوبية، وأشار إلى أن هذه الصكوك ربحية وستعود على الناس بفوائد خلال 5 أعوام.

وحول أسباب الخلاف بين بلاده وإريتريا، رحب السفير الإثيوبي بأي دور من أي بلد على صعيد تقريب وجهات النظر وحل الخلافات بين البلدين، قائلا: «نحن لا نريد الحرب»، معرباً عن اعتقاده بأن السودان يمتلك مقدرات ومؤهلات لذلك أكثر من غيره.

وأضاف السفير الإثيوبي أن نظام أسمرا يسعى إلى فرض رأيه على الآخرين لتحقيق مصالحه الخاصة «ولا أعتقد أن أحداً سيقبل هذا».

تعليقات الفيسبوك

1 نجمة2 نجمتان3 نجوم4 نجوم5 نجوم (لم يقيّم بعد)
Loading...
كتبه في يوم 28 أبريل 2012. تحت تصنيف الأخبار, الأخبار العربية.

التعليق مغلق

الأخبار المحلية

السودان يؤكد دعمه ومساندته لإثيوبيا

الخرطوم – أكد السودان دعمه ومساندته ووقوفه بكل صلابة مع الشقيقة إثيوبيا في هذه الظروف الدقيقة، بما يحفظ وحدة شعوبها…

18 فبراير 2018 / لا تعليق / التفاصيل

وزير الخارجية يشارك في ندوة التنمية والاستقرار في إفريقيا

ميونخ – التقى وزير الخارجية بروفيسور إبراهيم غندور ضمن برامج مشاركته في مؤتمر ميونخ للأمن اليوم بعدد من الشركات الألمانية…

18 فبراير 2018 / لا تعليق / التفاصيل

النائب الأول, رئيس الوزراء بكري حسن صالح: لن نُصدِّر لحوماً حية إلا للهدي فقط

الخرطوم – أكد النائب الأول لرئيس الجمهورية، الفريق أول ركن بكري حسن صالح، رئيس مجلس الوزراء القومي، التزامهم بتطوير الصناعة…

17 فبراير 2018 / لا تعليق / التفاصيل

بابا كنيسة الروم: سأنقل للعالم احترام حريات الأديان في السودان

الخرطوم – تعهَّد بابا وبطريرك كنيسة الروم الأرثوذكس بالشرق الأوسط وأفريقيا البابا ثيودوروس الثاني، بنقل التسامح الديني واحترام الأديان في…

17 فبراير 2018 / لا تعليق / التفاصيل

السودان يعلن تفعيل قانون الطوارئ “لأقصي درجة” شرقي البلاد

كسلا – أعلنت السلطات السودانية اليوم، تفعيل قانون الطوارئ “لأقصي درجة” لضبط الحدود في ولاية كسلا شرقي البلاد. وفي تصريح…

17 فبراير 2018 / لا تعليق / التفاصيل

وزارة الخارجية:تأجيل الاجتماع الثلاثي بشأن سد النهضة لأجل غير مسمى

الخرطوم- – أعلنت وزارة الخارجية، اليوم، تأجيل الاجتماع الثلاثي بين السودان وإثيوبيا ومصر، بشأن مباحثات سد النهضة إلى أجلٍ غير…

17 فبراير 2018 / لا تعليق / التفاصيل




تسجيل الدخول | تصميم عدن النيل